Blackview WW
تم النشر فى : الاثنين، 5 ديسمبر 2016
الناشر : مؤسسة الوطن العربى الإعلامية - لندن ، المملكة المتحدة . WA MEDIA FOUNDATION - LONDON, UK

علاء الدين سعيد ، يكتب : وداعاً فيدل كاسترو ، يوم رحَلْت ويوم واراكَ الثَرَى ..

علاء الدين سعيد ، يكتب : وداعاً فيدل كاسترو ، يوم رحَلْت ويوم واراكَ الثَرَى .. 




الوطن العربى اليومية - القاهرة ..

وداعاً فيدل كاسترو .. وداعاً يا آخر الزعماء الحقيقيين فى عالم الأمس واليوم .. يا آخر السياسيين ذوى الحنكة الاستراتيجية الفاعلة الوطنية ونصير قضيانا العربية عامّةً ضد الاستعمار فى القرن العشرين وحتى الآن ونصير القضية الفلسطينية خاصّةً وحركات التحرر العربية والافريقية البطل .. وداعاً أيها المناضل البطل الحقيقى - ورفيقك ارنستو تشى جيفارا - من أجل تحرير أمريكا اللاتينية كاملة من قبضة وهيمنة النفوذ الامريكى والاستعمارى الغاشم .


وداعاً يا من وقفت بكل قوة وعناد وعزة وكرامة في وجه الهيمنة الأميركية على أمريكا اللاتينية وأقمت دولتك كوبا مناهضة للولايات المتحدة التى لا تبعد عن بلادك سوى 140 كيلو متر فقط وجعلت الرعاية الصحية والتعليم في متناول الفقراء الذين كانوا همك الأول كما كنت مصدر إلهام لحركات اشتراكية عدة حول العالم لا سيما فى أمريكا اللاتينية فرسّخت للقومية الكوبية وعزة أمريكا اللاتينية رغم أنف الولايات المتحدة الأمريكية ذات القوة والنفوذ والتى - أكرر لكل عقل يعى - لا تبعد عنك سوى 140 كيلو متر فقط ولم تأبه بخطورة هذا - عكس ذيولها وأذنابها على بعد مئات الآلاف من الأميال منها عبيدها وصبيانها من قادة وحكام - بل كنت ندّاً عنيداً لها ما حييت ولم تهتز إرادتك الثورية ولا عزيمتك هذه رغم انهيار الاتحاد السوفيتى حليفك آنذاك فكنت إرادة صلبة قوية وعزيمة فولاذية فى ذاتك ، ولم أنس جملتك الشهيرة منذ عشرة أعوام : "أنا سعيد حقا بأنني بلغت الثمانين من العمر. لم أتوقع ذلك مطلقا على الأقل مع وجود دولة جارة هى أقوى دولة في العالم ، تحاول قتلي كل يوم". 

وداعاً أيها (الكومندانتي) الذى حوَّلت معركتك وثوريتك وكفاحك ضد قوى البطش والاستبداد إلى إنتاج وثروة وثورة على الفقر والجهل والمرض والتبعيّة لغير الوطن فى كوبا إلى ثورة اقتصادية قومية وثورة لصالح التعليم والصحة .


وداعاً أيها " الكومندانتى " العظيم نصير حركات التحرر فى العالم كله وآخر الثوار المناضلين الأحرار الحقيقيين حول العالم بل وآخر هؤلاء المفجرين لها والملهمين بها ومفكريها ضد قوى البغى والطغيان حول العالم .. وداعاً يا آخر الزعماء بحق .. وداعاً يا آخر المناضلين بايمان من أجل عزة وكرامة ورفعة وطنه وقوميته ، بل وللانسانية جمعاء .. وداعاً أيها الرمز العظيم .. وداعاً يا أيقونة ودُرّة لا تنسى ولا تسقط أبدا من على تاج الثورة العالمية فى العصر الحديث .. وداعاً ايها الزعيم الفذ العظيم فيدل كاسترو ..

الناشر :

الناشر مؤسسة الوطن العربى الإعلامية - لندن ، المملكة المتحدة . WA MEDIA FOUNDATION - LONDON, UK على 1:16:00 ص. فى باب . يمكنك متابعة أخبارنا وموضوعاتنا والتعليق عليها من خلال الدخول إلى RSS 2.0. ، فأهلاً بك

للحصول على نسختك الورقية من هنا ، إضغط هنا لطباعة الصفحة

اترك الرد

تفضل بوضع تعليقك هنا وأهلا بك وتعليقك الملتزم المحترم

Translator of WA Daily Newspaper

للحصول على نسختك الورقية من هنا

الارشيف

مواقيت الصلاة بالعالم - إختر دولتك ومدينتك

الحمـلة العالميـة لمقاومـة التطبيـع مع العدو

حركة مقاطعة إسرائيل "بي دي اس" (حركة مقاطعة العدو الصهيوني)

تحويل العملات ، وأسعار الصرف

كاريكاتير

إنفوجرافيك

Blackview WW