Blackview WW
تم النشر فى : الأربعاء، 5 فبراير 2020
الناشر : مؤسسة الوطن العربى الإعلامية - لندن ، المملكة المتحدة . WA MEDIA FOUNDATION - LONDON, UK

الفريق أول البرهان - رئيس مجلس السيادة بالسودان - يؤكد إجتماعه مع نتنياهو بأوغندا




الوطن العربى اليومية - الخرطوم ، مراسلونا ووكالات..


أعلن مكتب رئيس وزراء العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو يوم 3 فبراير/شباط 2020 أنه التقى برئيس المجلس السيادي في السودان عبد الفتاح البرهان في العاصمة الأوغندية عنتيبي وأنهما اتفقا على بدء الحوار من أجل "تطبيع العلاقات" بين البلدين. ووصف نتنياهو اللقاء في تغريدة له بأنه "تاريخي". هذا وقد نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول إسرائيلي قوله إن رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، التقى في أوغندا رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان. وأفاد المسؤول الذي وصفته الوكالة بـ"الكبير" بأن إسرائيل والسودان "اتفقا على بدء تطبيع العلاقات"، وذلك بعد لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني خلال زيارة لأوغندا. وأضاف أن "نتنياهو يعتقد أن السودان بدأ يتحرك في اتجاه جديد وإيجابي.. عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني يرغب في مساعدة بلده على المضي قدما في عملية تحديث من خلال إنهاء عزلته ووضعه على خريطة العالم". وفي نفس السياق، أكد مكتب نتنياهو أن الأخير يؤمن بأن السودان يسير في اتجاه جديد وإيجابي، مشيرا إلى أن رئيس الوزراء عكس هذه الرؤية أمام وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو. ووصل رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان إلى مدينة عنتيبي الأوغندية اليوم الاثنين، تزامنا مع زيارة نتنياهو إلى هذا البلد. ويرى المراقبون أن اللقاء بحد ذاته يعتبر إنجازاً لنتنياهو الذي يواجه عدة قضايا فساد أمام القضاء الإسرائيلي وانتخابات مبكرة للمرة الثالثة قريباً. وحتى فترة قريبة لم يكن من المتوقع أن تجري مثل هذه اللقاءات بين الجانبين. لكن الاطاحة بحكم الرئيس السوداني عمر البشير وسعي السلطة السودانية الحالية إلى الخروج من دائرة العقوبات الامريكية المفروضة على البلاد منذ عدة سنوات عجل في عقد هذا اللقاء. ونقلت إحدى وكالات الأنباء العالمية عن ضابط سوداني رفيع قوله إن الإمارات العربية المتحدة لعبت دور الوسيط في ترتيب اللقاء وهي تسعى أيضاً لدى الإدارة الامريكية إلى رفع العقوبات المفروضة على السودان. . هذا وقد أكد عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة بالسودان يوم الثلاثاء أنه عقد اجتماعا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أوغندا يوم الاثنين. وقال البرهان في بيان ”بحث وتطوير العلاقة بين السودان وإسرائيل مسؤولية المؤسسات المعنية بالأمر وفق ما نصت عليه الوثيقة الدستورية“ في إشارة لمجلس الوزراء فيما يبدو. لكنه قال إنه لا يوجد تغيير في موقف بلاده تجاه القضية الفلسطينية وأضاف ”أؤكد أن موقف السودان المبدئي من القضية الفلسطينية وحق شعبه في إنشاء دولته المستقلة ظل ومازال وسيستمر ثابتا“. من ناحية اخرى ، عقد مجلس الوزراء السوداني اجتماعا طارئا لمناقشة لقاء رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتيناهو، في أوغندا. وكان الناطق الرسمي باسم حكومة السودان قال إنه ليس لديه معلومات عن تفاصيل اللقاء بين الزعيمين، مؤكدا أن الحكومة علمت بالاجتماع من وسائل الإعلام. وقال فيصل محمد صالح، وزير الثقافة والإعلام السوداني، في بيان: "لم يتم إخطارنا أو التشاور معنا في مجلس الوزراء بشأن هذا اللقاء، وسننتظر التوضيحات بعد عودة السيد رئيس مجلس السيادة". أكد رئيس مجلس السيادة السوداني الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان اليوم الثلاثاء أنه التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أوغندا، وذلك بعد يوم من إعلان إسرائيل حدوث الاجتماع. وقال البرهان في بيان إنه قام بهذه الخطوة من واقع مسؤوليته بأهمية العمل الدؤوب لحفظ وصيانة الأمن الوطني. وأضاف أن بحث وتطوير العلاقة بين السودان وإسرائيل مسؤولية المؤسسات المعنية بالأمر وفق ما نصت عليه الوثيقة الدستورية. وأشار إلى أن موقف السودان المبدئي ثابت من القضية الفلسطينية وحق شعبه في دولته المستقلة. وكان رئيس مجلس السيادة السوداني الانتقالي عقد اجتماعا مع المجلس الحاكم أطلعه خلاله على ما جرى في اجتماعه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي. كما عقد مجلس الوزراء برئاسة عبد الله حمدوك، اجتماعا آخر في العاصمة الخرطوم لبحث اللقاء الذي تم بين البرهان ونتنياهو أمس في أوغندا. ومنع مجلس الوزراء السوداني مراسلي الإعلام المحلي الخاص والوكالات الأجنبية، من دخول مقره لتغطية الاجتماع الطارئ، وفقا لمراسل وكالة الأناضول، واقتصرت التغطية الإعلامية للاجتماع على التلفزيون ووكالة الأنباء الرسميين بالبلاد. ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر حكومي سوداني أن المجلس السيادي الانتقالي الذي يضم مدنيين وعسكريين "عقد اجتماعا لمناقشة الأمر"، وأن الفريق البرهان أطلع المجلس على مجريات لقائه مع نتنياهو. من جهته، قال المتحدث باسم الحكومة السودانية فيصل محمد صالح في تصريحات إعلامية، إن التصريحات بعد جلسة مجلس الوزراء تم إرجاؤها إلى حين انعقاد اجتماع مشترك بين مجلس الوزراء وقوى الحرية والتغيير (التحالف الحاكم)، ومن ثم الاجتماع المشترك مع مجلس السيادة. ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤول عسكري سوداني رفيع قوله، إن لقاء رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أوغندا، رتبت له دولة الإمارات، بعلم السعودية ومصر ودائرة ضيقة من كبار المسؤولين السودانيين. تطبيع العلاقات وكان مكتب نتنياهو قال الاثنين إن الأخير التقى الفريق البرهان في مدينة عنتيبي الأوغندية، وأضاف أنهما اتفقا على بدء التعاون للوصول إلى تطبيع كامل للعلاقات. وقال مكتب نتنياهو إن السودان يسير في "اتجاه إيجابي جديد" وإنه أطلع مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة على الموقف، مضيفا أن "البرهان يحاول المساعدة في تحديث بلاده من خلال إخراجها من عزلتها وإعادتها إلى الخريطة الدولية". من جهتها، قالت مصادر إسرائيلية إن نتنياهو طلب من البرهان -خلال الاجتماع الذي استمر ساعتين- فتح الأجواء السودانية أمام الطيران الإسرائيلي القادم من أميركا اللاتينية، بما يختصر الرحلات الجوية بواقع ثلاث ساعات، في حين طلب منه المسؤول السوداني التوسط لتخفيف العقوبات الأميركية على بلاده، وشطب اسمها من لائحة الإرهاب. لكن مجلس الوزراء السوداني قال في بيان مساء الاثنين، إنه لم يكن على علم بالاجتماع، وإنه سيعقد الثلاثاء اجتماعا طارئا لبحث الأمر، وفق مصدر حكومي.

الناشر :

الناشر مؤسسة الوطن العربى الإعلامية - لندن ، المملكة المتحدة . WA MEDIA FOUNDATION - LONDON, UK على 12:12:00 ص. فى باب . يمكنك متابعة أخبارنا وموضوعاتنا والتعليق عليها من خلال الدخول إلى RSS 2.0. ، فأهلاً بك

للحصول على نسختك الورقية من هنا ، إضغط هنا لطباعة الصفحة

اترك الرد

تفضل بوضع تعليقك هنا وأهلا بك وتعليقك الملتزم المحترم

Translator of WA Daily Newspaper

للحصول على نسختك الورقية من هنا

الارشيف

مواقيت الصلاة بالعالم - إختر دولتك ومدينتك

الحمـلة العالميـة لمقاومـة التطبيـع مع العدو

حركة مقاطعة إسرائيل "بي دي اس" (حركة مقاطعة العدو الصهيوني)

تحويل العملات ، وأسعار الصرف

كاريكاتير

إنفوجرافيك

Blackview WW